رغيف أسمر

رغيف أسمر

بقلم ناجي الجرف

وعادت حنطة مرة اخرى بعد انقطاع قسري دام لأكثر من ثلاثة أشهر للصدور،مصرةً على تبنيها خطاً متمايزاً بالعمل الاعلامي يقوم على الرصد والمتابعة علها تصل مع كتابها ومحرريها الى رؤية لإعلام سوري جديد،يعتمد على الاستقصاء والتحقيق، نتعلم من هفواتنا ونرمم نواقصنا فرحين بشرف التجربة رغم المعوقات التي صادفتنا على مدى الشهور الستة الماضية مع زراعتنا للبذرة الأولى.

انعدام التمويل، ملاحقات أمنية، سوء بوسائل التواصل، معوقات اجبرتنا على التوقف مؤقتاً فيما تحرق بيادر البلد أمام كل منا، نتيجة الحل العسكري الذي اختارته عقلية الديكتاتور لقمع انتفاضة السوريين منذ ما يقارب السنتين،

ويبقى الأمل بقدرتنا على الانتاج هو المحرك لنا لنعود ونجتمع مجدداً نبذر ونسقي ونداعب السنابل التي تزيدنا دهشةً ساعةً بعد ساعة منتظرين أيام الحصاد، لنطحن ونعجن ونخبز رغيفنا الأسمر من جديد آملين بالاستمرار متحدين المضارع قارئين للماضي بترو وسائرين إلى مستقبل يحتاج إلى الكثير والكثير من العمل.

نهايةً مع عودة صدورنا لا بد لنا أن نشكر قراءنا الذين ما انقطعوا رغم غيابنا عن مراسلتنا بإلحاح العاشق المترقب حميمية اللقاء .

برومو الشهيد ناجي الجرف