غير مصنف

انسحاب الجيش الحر والفصائل الإسلامية من الحجر الأسود وتسليمها لتنظيم الدولة الإسلامية

دمشق – الحجر الأسود :images

شهد مطلع هذا الشهر توقيع معاهدة صلح بين تنظيم الدولة الإسلامية و فصائل الجيش الحر والفصائل الإسلامية في الحجر الأسود جنوبي العاصمة دمشق ، نصت هذه المعاهدة على عدم تعرض أحد الطرفين للآخر والرجوع إلى لجنة مشتركة في حال حصول خلافات .

لتشهد المنطقة اليوم إنسحاب جميع فصائل الجيش الحر والفصائل الإسلامية المتواجدة في الحجر الأسود إلى مخيم اليرموك والمناطق المجاورة مقابل أن يكف التنظيم عن قتالهم وذلك على أثر الضربات التي تعرض لها في عدة مناطق من سوريا على يد قوات التحالف الدولي .

يذكر أن الإقتتال بين الفصائل المتواجدة سابقاً في الحجر الأسود وتنظيم الدولة الإسلامية في المنطقة الجنوبية من العاصمة دمشق يعود لعدة أشهر مضت حيث قام عناصر من التنظيم باقتحام مقرات للجبهة الإسلامية والإتحاد الإسلامي لأجناد الشام في يلدا وأسر عدد من قياداتهم .

برومو الشهيد ناجي الجرف