متابعات يومية

اشتباكات عنيفة دارت في أطراف حي الراشدين غرب حلب

اشتباكات عنيفة في حي الراشدين
اشتباكات عنيفة في حي الراشدين

حلب- «حنطة»، أ.ف.ب

قال «المرصد السوري لحقوق الإنسان» إن «اشتباكات عنيفة دارت في أطراف حي الراشدين غرب حلب بين الكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية من جهة، وقوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني وعناصر من حزب الله اللبناني من جهة أخرى، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، ترافق مع قصف الطيران الحربي مناطق في أطراف الحي، ومناطق أخرى في حي بستان القصر، حيث استهدف الطيران الحربي منطقة مدرسة تتمركز فيها إحدى الكتائب المقاتلة، ما أدى لسقوط جرحى».

كذلك دارت «اشتباكات بين تنظيم الدولة الإسلامية من طرف، والكتائب المقاتلة والكتائب الإسلامية وجبهة النصرة من طرف آخر في محيط قرية غزل بريف حلب الشمالي، فيما استهدفت الكتائب الإسلامية برشاشاتها الثقيلة تمركزات لتنظيم الدولة بقرية أم القرى بريف حلب الشمالي، كما دارت اشتباكات فجر اليوم بين قوات النظام مدعمة بقوات الدفاع الوطني من طرف، والكتائب الإسلامية والكتائب المقاتلة من طرف آخر في حي صلاح الدين جنوب غرب حلب، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين»، وفق «المرصد».

من جهة أخرى، قالت شبكة «حلب اليوم» المعارضة إن «كتائب أحفاد حمزة تعلن مقتل 20 عنصراً من قوات النظام جراء استهداف مبنى كانوا يتحصنون داخله في جبهة ‫‏كرم_الطراب‬»، مشيرة إلى أن «غرفة عمليات ‫فتح حلب‬ اتهمت تنظيم الدولة بقطع طريق إمداد المحروقات للتضييق على الأهالي ومحاصرة لقمة عيشهم».

وكانت «حركة نور الدين الزنكي» أعلنت ضمن عملها في «غرفة فتح حلب» السيطرة على منطقة ‏الراشدين‬ الشمالي. وأكد نشطاء معارضون أن «كتائب الثوار المشاركة بغرفة عمليات «فتح حلب» تمكنت من فرض السيطرة على كامل حي الراشدين الشمالي في مدينة حلب»، مشيرة إلى أنه «بالسيطرة على الحي تنتقل المعارك إلى أسوار مركز البحوث العلمية التي تسيطر عليه قوات النظام».

ويعتبر حي الراشدين ذا موقع استراتيجي، إذ إن السيطرة عليه «تسهل عملية دخول الثوار إلى حي حلب الجديدة الذي يعد أحد أهم الأحياء التي يسيطر عليها النظام ويتواجد فيه فرع الأمن العسكري وعدد كبير من النقاط والحواجز العسكرية ويقطنه الكثير من قادة النظام العسكريين. كما أن ذلك يفتح الطريق أمام الثوار للوصول إلى المتحلق الغربي وفصل حي الحمدانية عن مركز المدينة»، وفق معارضين.

برومو الشهيد ناجي الجرف