متابعات يومية

أبرز العناوين في حصاد الحنطة 2016

أبرز الأحداث العربية و العالمية المؤثرة في 2016

يدخل العالم سنة 2017 و قد غص 2016 بأحداث سياسية واقتصادية وأمنية شكلت منعطفات مؤثرة لمسارات إقليمية وعالمية، لعل أبرزها فوز الجمهوري دونالد ترامب بسباق الرئاسة الامريكية خلافا لكل التوقعات ، وتغير خريطة الاتحاد الاوروبي وفقا لارادة ديمقراطية أرتات خروجا لبريطانيا منه، واحباط محاولة الانقلاب الفاشلة على الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ، واستمرار تداعيات أزمة اللاجئين ، واستمرار مسلسل العنف والارهاب ، وسبل مكافحته، ونجاح التوصل الى اتفاق منظمة البلدان المصدرة للنفط “اوبك” بشأن خفض انتاجها لما له من أثر إيجابي على تحسين أسعار النفط.

في سوريا :

لاتزال المسألة السورية عالقة مع أن عام 2016 حمل العديد من الهدن والإتفاقيات التي ضمنت توقف الحرب ولكن لم يتم الالتزام بها بشكل عملي و كامل.

استمر النظام السوري في قصف المدنيين بالبراميل المتفجرة والاعتداء على قوافل الإغاثة، حيث سيطرت قوات النظام السوري في شهر ديسمبر 2016على مدينة حلب، فيما أعاد تنظيم ” داعش” تمركزه في مدينة تدمر الأثرية.

في ظل أجواء إقليمية وعالمية تؤكد على ضرورة وقف الحرب وإيجاد مخرج سريع للأزمة السورية،  كان آخرها الإعلان عن التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بين المعارضة السورية والنظام في عموم سوريا، بضمانة روسيا وتركيا أواخر شهر ديسمبر 2016.

شهد عام 2016 استمرارا في اللجوء و التهجير القسري للسوريين و العراقيين على حدٍّ سواء، و تصدّرت صورة الطفل عمران ابن الخمسة أعوام كبرى الصحف و نشرات الأخبار العالمية،حيث ظهر الطفل مصاباً بالصدمة في سيارة إسعاف بعد تعرّض منزله لقصف قوات النظام.

كما شهد 2016 اجتماع فيينا الذي طرح وقفا تدريجياً لإطلاق النار في سوريـا، إضافـة إلى بنود بإجـراء انتخابات رئاسية، و على الرغم من وجود عراقيل كثيرة إلّا أن كافة التسويات باتت تصبّ في هذه الخانة.

ورغم إعلان روسيا وتركيا التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في سوريا بين النظام والمعارضة، فإن آمال نهاية الحرب تبدو بعيدة.

في لبنان
شكلت نهاية العام 2016 في لبنان بداية مرحلة جديدة يؤمل أن تساهم في انتظام عمل مؤسسات الدولة، فقد شكل انتخاب ميشال عون رئيساً للجمهورية التطور الأبرز، خصوصا أنه أنهى شغورا في موقع الرئاسة الأولى استمر مدة عامين ونصف، لتتم بعدها تسمية سعد الحريري رئيساً لحكومة تمكنت من نيل ثقة البرلمان.

أما في العراق:
لم يكن الوضع أحسن حالاً في العراق، حيث طغت على أحداث العام المنصرم حروب استعادة المدن من سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية، وأهمها حرب استعادة مدن الفلوجة والرمادي 160703083313_baghdad_iraq_640x360_epa_nocreditوأخيرا الموصل، حيث لا يزال الوضع يراوح مكانه، خصوصا مع تصريحات المسؤولين التي تنبئ بحرب طويلة في المدينة.

أبت التفجيرات إلا أن توقع على نهاية العام كما وقعت على كثير من ساعاته وأيامه، فكان التفجير المزدوج في بغداد  بآخر أيام العام 2016، وقبله بأشهر تفجير الكرادة في بغداد الذي أودى بحياة ثلاثمئة شخص.

وكان للخلافات السياسية وللمظاهرات المطالبة بالإصلاحات السياسية نصيبها في المشهد السياسي العراقي، وشهدت ساحات العاصمة بغداد وغيرها من المدن مظاهرات حاشدة طالبت بالإصلاح ومكافحة الفساد، وتظاهر أتباع مقتدى الصدر واعتصموا في المنطقة الخضراء.

في اليمن:
شهد 2016 تراوحا للأزمة اليمنية في مكانها وتواصلت الحرب مع الحوثيين وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، باستثناء هدن هشة بين الحين والآخر، وتعثر المسار السياسي %d9%81%d9%87%d8%b1%d8%b3أكثر من مرة، ولم تنجح مشاورات الكويت في أبريل/نيسان الماضي في وضع حد للأزمة.

وفشلت مبادرة المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، كما فشلت من بعدها مبادرة وزير الخارجية الأميركي جون كيري. وبحسب الحكومة اليمنية والتحالف العربي، لا يريد الحوثيون من الحلول إلا ما يشرعن إجراءاتهم الانقلابية.

يمكن أن نقول أن في 2016شهدت اليمن جمودا للحل السياسي و تزايد المعاناة الإنسانية.

و في ليبيا:
يودع الليبيون العام 2016 على غير ما استقبلوه به، ويمكن القول إن بداية العام كانت محملة بآمال الليبيين في تحقيق توافق سياسي بعد توقيع اتفاق الصخيرات يوم 17 ديسمبر/كانون الأول 2015.2013108193224392734_203-590x397-590x330

واستبشر الليبيون خيرا بوصول رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج إلى العاصمة طرابلس وتشكيل حكومة الوفاق الوطني، لكنها لم تحظ بموافقة البرلمان حتى الآن.

ولعل من أهم ما يبرز في أحداث 2016 بليبيا، تمكن القوات الموالية للحكومة المدعومة من الأمم المتحدة من طرد تنظيم الدولة من معاقله في مدينة سرت في ديسمبر/كانون الأول.

:في مصر
تفاقمت الأزمات في ظل حكم الرئيس عبد الفتاح السيسي في 2016، وشهدت أسعار الجنيه المصري انخفاضاً 4279f6bd-2951-4a6d-8a13-6f683af7e6b0_16x9_788x442كبيراً مقابل الدولار، مما ساهم في موجة غلاء فاحش وخلو الأسواق من مواد أساسية كالسكر وغيره.

ورافق الأوضاع المعيشية الصعبة تراجع كبير في الحريات العامة والشخصية وحرية الرأي والصحافة، مما عرض الحكومة لانتقادات واسعة من مؤسسات حقوقية دولية.

كما شكل تحطم الطائرة الروسية وتوقيع الاتفاق مع السعودية بشأن جزيرتي تيران وصنافير، وانعقاد أول جلسة للبرلمان بعد ثلاث سنوات من حله، أحداثا بارزة على الساحة المصرية.

و اختتمت الدبلوماسية المصرية 2016 بسحبها لمشروع قرار أمام مجلس الأمن الدولي لإدانة الإستيطان الإسرائيلي، مما تسبب بحالة من السخط العربي و الشعبي.

thumbgen-phpو في فلسطين:

تابع الإحتلال الإسرائيلي ممارساته العدوانية، وبدأ عام 2016 بمسلسل إعدامات ميدانية و تصعيد لوتيرة الإستيطان، لكن تراجعت التغطية الإعلامية العربية و الدولية نسبياً للقضية الفلسطينية وذلك بسبب الأحداث الساخنة و الجارية في مختلف الدول العربية.

نهاية2016 شهدت انتصاراً للدبلوماسية الفلسطينية في مجلس الأمن الذي تبنى قراراً بمطالبة إسرائيل بوقف الاستيطان.

عالمياً” ترامب يفوز برئاسة الولايات ا لمتحدة الأمريكية و بريطانيا تغرّد خارج السرب الأوروبي”: 

على عكس التوقعات نجح الرئيس الأمريكي المنتخب، دونالد ترمب، في الوصول إلى البيت الأبيض ليصبح الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة الامريكية متفوقاً على منافسته الديمقراطية هيلاري كلينتون التي خذلتها كل المؤشرات واستطلاعات الرأي والتحليلات التي كانت ترجح فوزها وفقاً لمراقبين .441

وكما تفاجأ العالم بفوز ترامب خلافا لمؤشرات واستطلاعات الرأي ، حسم استفتاء شهدته بريطانيا خروجها من الاتحاد الاوروبي فيما عرف ب “البريكست” الذي غير وجه خارطة اوروبا الاقتصادية، وذلك بعد 43 عاما من وجودها ضمن تكتل اوروبي هو الأشهر عالمياً لمنظومة اتحادية متعاونة، حيث صوتت غالبية البريطانيين لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، وأظهرت النتائج النهائية أن نسبة مؤيدي الانفصال عن الكتلة الأوروبية بلغت 51.9 في المئة مقابل 48.1 في المئة لمعسكر البقاء بعد فرز جميع مراكز الاقتراع، فيما اعتلت ” تيريزا ماي” – وهي وزيرة داخلية سابقة – منصب رئاسة الوزراء خلفا لديفيد كاميرون بعد فوزها بزعامة حزب المحافظين، الامر الذي عده محللون باكورة لمقتضيات خروج بريطانيا من الاتحاد واستهلالها لعهد مختلف تعيشه بكل حيثياته .

aafa7199-34e4-44ed-a186-e767941a5950تزايد وتيرة الإرهاب العابر للقارات:

ولم يخل 2016 من استمرار مسلسل الاعتداءات والارهاب وحصد الأرواح ، بل لعله هذا العام كان الاكثر دموية فيما خص الإرهاب العابر للقارات فكانت تفجيرات بروكسل التي ذهب ضحيتها العشرات بين قتلى وجرحى في عمليات استهدفت عدة محطات حيوية في العاصمة البلجيكية
، ناهيك عن هجوم الشاحنة في مدينة /نيس/ الفرنسية ، كما طالت التفجيرات والاعتداءات الإرهابية كلا من تركيا وامريكا وبرلين واندونيسيا ونيجيريا ومالي وكابول والاردن والسعودية و العديد من دول العالم ، ومن مفارقات 2016 الاغتيال الموثق بالصورة ومقطع فيديو للسفير الروسي في أنقرة .

انقلاب في تركيا:

تفاجأ العالم يوم 15 يوليو 2016 بـ ” خبر عاجل ” يفيد بمحاولة انقلاب على الرئيس التركي رجب طيب أروغان ، أعقبه وبعد عدة ساعات خبراً %d8%a7%d8%b1%d8%af%d9%88%d8%ba%d8%a7%d9%86_5مختلفاً يفيد بفشل المحاولة بعد أن نجحت القوات الموالية للحكومة في استعادة السيطرة على الوضع ،في سابقة من نوعها لمحلولات الإنقلاب الشهيرة حيث دام الإنقلاب لساعات ، بعد أن ظهر أردوغان مستخدماً قنوات تواصل رقمية ليطلب من الأتراك النزلو إلى الشوارع و الساحات العامة، مما أسهم في إحباط محاولة الإنقلاب الأسرع من نوعه .

موت الرئيس الكوبي فيدال كاسترو:

الى ذلك شهد عام 2016 وفاة الرئيس الكوبي ، فيدال كاسترو، الذي انتزع السلطة في ثورة 1959، وحكم كوبا 49 عاماً ، فأقام دولة الحزب الواحد، وأصبح شخصية رئيسية في الحرب الباردة ، وعرف كاسترو، الذي توفي في 25 نوفمبر 2016 عن 90 عاماً – بأنه الرجل الذي أدخل نصف الكرة الأرضية الغربي في الحرب الباردة منذ عام 1959، ومن ثم تحدى الولايات المتحدة الأمريكية لقرابة نصف القرن، معاصراً 11 رئيساً أمريكياً، قبل ان يتنحى كاسترو في عام 2008 لصالح أخيه الأصغر ” راؤول كاسترو”.

دوليا :

وقّع الرئيس الامريكي السابق باراك أوباما تشريعا يهدف الى توسيع العقوبات المفروضة على كوريا الشمالية رداً على تجارب نووية قامت بها ، أعقب ذلك قرار تبناه مجلس الأمن بالإجماع لتوسيع تلك العقوبات ، وفي رد على القرار، أعلن رئيس كوريا الشمالية ” كيم يونغ اون ” نجاح بلاده في تطوير قنبلة نووية صغيرة الحجم يمكن للصواريخ حملها .1f48be706133fd889d178077c1e6d6d8ee30e448

وفي سياق متصل بموضوع العقوبات ، قرر كل من الإتحاد الأوروبي وأمريكا رفع العقوبات الدولية المفروضة على إيران بعد تأكيد الوكالة الدولية للطاقة الذرية التزام إيران بالحد من أنشطتها النووية وفقاً لاتفاق لوزان بين إيران ومجموعة “5 + واحد” ، واتفقت الدولتان ” أمريكا وإيران ” على عملية لتبادل السجناء حيث أفرجت طهران عن أربعة سجناء أمريكيين فيما منحت واشنطن عفواً عن سبعة سجناء إيرانيين لديها .

توازيا ، قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنهاء العقوبات الاقتصادية التي فرضتها بلاده على تركيا ، فيما مدد الإتحاد الأوروبي العقوبات الاقتصادية على روسيا حتى 31 يناير 2017 بسبب الأزمة الأوكرانية.

عام سقوط الطائرات:

شهد عام 2016 تصاعداً في حوادث تحطّم الطائرات ومنها، تحطم طائرة مصرية على متنها 66 شخصاً أثناء رحلتها من باريس إلى القاهرة ، وسقوط طائرة روسية وعلى متنها 91 شخصا بعيد اقلاعها من مطار في روسيا ، قيل أنها “كانت تقل أفراد فرقة موسيقية للمشاركة في احتفالات أعياد الميلاد في قاعدة جوية عسكرية قرب مدينة اللاذقية في سوريا” .%d8%a7%d9%84%d8%b7%d8%a7%d8%a6%d8%b1%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%b5%d8%b1%d9%8a%d8%a9

كما تحطمت طائرة شحن سويدية وطائرة ركاب صغيرة ب ” ميانمار ” في منطقة جبلية و طائرة ركاب إماراتية تابعة لشركة /فلاي دبي/ في روسيا يوم 19 مارس الماضي.

الى ذلك ، اختطفت طائرة مصرية كانت في رحلة من مطار برج العرب بالإسكندرية إلى القاهرة، وعلى متنها 81 راكبا ، الا ان الاختطاف باء بالفشل بعد تحويل مسار الطائرة إلى قبرص. في حين تحطمت طائرة كانت تقل لاعبي وطاقم نادي ” تشابيكوينسي ” البرازيلي وأسفر الحادث عن مقتل 75 شخصا ، ونجا ستة أفراد ، فيما سقطت طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية الباكستانية وعلى متنها 48 شخصا قتلوا جميعا .

وفي ذات السياق قام شخصان باختطاف طائرة ليبية كانت في رحلة داخلية وحولا مسارها إلى مالطا ، وعلى متنها 118 شخصا وانتهت الأزمة بعدما سلم الخاطفان نفسيهما وأطلقا جميع الركاب وطاقم الطائرة.

%d8%a7%d9%86%d9%81%d8%ac%d8%a7%d8%b1-%d9%86%d8%ac%d9%85انجازات علمية:

وشهد عام 2016 العديد من الإنجازات العلمية ، حيث نجح فريق من العلماء في جامعة ” ادنبره ” في تطوير لقاح لمرض ” العمى النهري ” الذي ينتشر في غرب ووسط افريقيا ، فيما رصد علماء فلك انفجارا لنجم هائل الحجم ” سوبرنوفا ” وذلك على بعد 8ر3 سنة ضوئية من كوكب الارض .

كما أعلن علماء أمريكيون عن العثور على علاج جديد لمرض سرطان ” لوكيميا ” الدم ، فيما أطلقت الصين مركبة فضائية الى الفضاء الخارجي ” شينزو 11 ” ، وبدأ المسبار الاوروبي بالهبوط على سطح كوكب المريخ ، كما وقع ممثلون عن 171 دولة اتفاق “باريس للمناخ ” للحد من الانبعاثات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري على مستوى العالم ، وفي الإطار الصحي أيضا ، فقد أعلنت منظمة الصحة العالمية عن أن فيروس ” زيكا ” لم يعد يمثل حالة طوارئ.

 

برومو الشهيد ناجي الجرف