متابعات يومية

الدول الكبرى ستحذّر ترامب بشأن السلام في الشرق الأوسط

رويترز- تلتقي اليوم الأحد في العاصمة الفرنسية باريس نحو70 دولة من بينها دول أوروبية وعربيّة بالإضافة إلى الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي لعقد اجتماع يرفضه رئيس الوزراء الإسرائيلي بوصفه”غير مجّدٍ” ولن يتم تمثيل الفلسطينيين أو الإسرائيليين في الإجتماع، و سترسل القوى الغربية رسالة إلى الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب بأن الحل القائم على وجود دولتين بين الإسرائيليين و الفلسطينيين هو السبيل الوحيد للمضيّ قدماً و ستحذّر من أن خططه لنقل السفارة الأميركية إلى القدس سوف يعطّل جهود السلام في المنطقة.

وقد كان الرئيس الفلسطيني محمود عبّاس قد صرّح أنه كتب لترامب محذّراً من خطوة نقل السفارة الأميركية إلى الى القدس، والذي سيؤدي”حسب عبّاس” للقضاء على عملية السلام، وتجريد الولايات المتحدة من دورها كراعٍ للعملية في الشرق الأوسط.

وكان ترامب قد تعهّد بانتهاج سياسات موالية لإسرائيلو نقل السفارة الأميركية من تل أبيب و الموجودة فيها منذ 68 سنة إلى القدس، مرسّخاً بذلك المدينة كعاصمة لإسرائيل رغم الإعتراضات الدوليّة.

و صرّح دبلوماسيّ فرنسي أن هذا القرار من شأنه تصعيد التوترات على الأرض لأنه من جانب واحد.

وقالت فرنسا إن الاجتماع لا يهدف إلى فرض أي شيء على إسرائيل أو الفلسطينيين وإنه لا يمكن حل الصراع إلا من خلال المفاوضات المباشرة بين الجانبين .

وتؤكد مسودة البيان المنتظر على “احترام القرارات الدولية القائمة وحثّ الجانبين على إعادة إعلان التزامهما بحل الدولتين والتنصّل من المسؤولين الذين يرفضونه ويطلب من الأطراف الرئيسية “الامتناع عن الخطوات المنفردة التي تصدر حكماً مسبقاً على نتيجة مفاوضات الوضع النهائي.

و حاولت فرنسا في اجتماعها الأخير أن توحّد الجاليات المسلمة و اليهودية في أوروبا في محاولة لإحياء عملية السلام و هي تعلم مدى الغموض المرتقب من سياسة ترامب الجديدة في الشرق الأوسط.

ومن جانب آخر صرّح دبلوماسي من منطقة الشرق الأوسط ومقرّه باريس:”أن كل هذه الأمور ما زالت سابقة لأوانها و يجب منح الإدارة الأميركية وقتها لتقييم خطواتها و سياساتها فيما يخص قضايا الشرق الأوسط”.

وتؤكد مسودة بيان اطلعت رويترز عليها القرارات الدولية القائمة وتحث الجانبين على إعادة إعلان التزامهما بحل الدولتين والتنصل من المسؤولين الذين يرفضونه ويطلب من الأطراف الرئيسية “الامتناع عن الخطوات المنفردة التي تصدر حكما مسبقا على نتيجة مفاوضات الوضع النهائي

 

برومو الشهيد ناجي الجرف