متابعات يومية

تأجيل إجلاء مقاتلي المعارضة من حمص بموجب اتفاق لتسليم جيب الوعر ليوم الإثنين القادم

رويترز

أعلن مسؤول سوري كبير والمرصد السوري لحقوق الإنسان أن المرحلة الثانية من إجلاء مقاتلي المعارضة من حمص بموجب اتفاق لتسليم جيب الوعر ،آخر جيب للمعارضة في المدينة، إلى الحكومة قد تأجلت إلى يوم الاثنين.

ونقل مسؤولون بالمدينة في رسالة عن محافظ حمص طلال البرازي قوله إن العملية ستستأنف يوم الاثنين بعد أن قال في وقت سابق إنها ستمضي قدما كما هو مقرر لها يوم السبت.

وقال المرصد السوري إن عملية الإجلاء تأجلت بسبب القتال الذي بدأ يوم الثلاثاء في محافظة حماة بين مقاتلي المعارضة والجيش.

وقال ناشطون بالمعارضة والمرصد السوري إن مغادرة المجموعة الأولى من المسلحين وعائلاتهم من حي الوعر بدأت قبل أسبوع وإن من المتوقع أن تكون عملية الإجلاء واحدة من أكبر العمليات من نوعها.

وبموجب الاتفاق المماثل لاتفاقات سابقة تتعلق بالجيوب المحاصرة فسوف يتمكن المسلحون من المغادرة مع أسلحتهم الخفيفة إلى مناطق تحت سيطرة المعارضة المسلحة في شمال سوريا بصحبة عائلاتهم ومدنيين آخرين اختاروا الرحيل.

وقال المرصد وناشطون بالمعارضة إن من المتوقع مغادرة ما بين 10 ألاف و 15 ألف شخص حمص على دفعات أسبوعية.

ورغم أن المعارضة المسلحة شنت قبل أيام أكبر هجوم لها منذ أشهر فإنها تشهد انتكاسة في سوريا منذ أن تدخلت روسيا في الحرب لصالح الرئيس بشار الأسد في خريف 2015.

وخلال العام المنصرم تسارعت وتيرة الحملة الحكومية لإرغام المعارضة المسلحة على تسليم الجيوب الخاضعة لها بموجب اتفاقات إخلاء على غرار ما يجري حاليا في حمص

 

برومو الشهيد ناجي الجرف