متابعات يومية

إعلان تركيا انتهاء حملتها العسكرية في سوريا

أعلنت تركيا انتهاء حملتها العسكرية في شمال سوريا من دون تحديد ما إذا كانت ستسحب قواتها من البلد المجاور.

وأوضح مجلس الأمن القومي التركي برئاسة الرئيس رجب طيب أردوغان أن الهجوم الذي استغرق نصف السنة في سوريا قد “انتهى بنجاح”. كما أكد رئيس الوزراء بن علي يلديريم انتهاء العملية لكنه لم يستبعد حملات عسكرية جديدة داخل سوريا.

وكانت تركيا شنت في آب الفائت عملية “درع الفرات” في شمال سوريا من أجل أن تبعد عن حدودها الجنوبية كلا من تنظيم “الدولة الإسلامية” الجهادي وقوات سوريا الديموقراطية التي تغلب عليها ميليشيات كردية تعتبرها أنقرة “إرهابية”.

وفي إطار هذه العملية تمكنت الفصائل السورية التي تدعمها تركيا من طرد الجهاديين من مدن عدة بينها جرابلس والراعي ودابق وأخيرا مدينة الباب حيث تكبد الجيش التركي خسائر فادحة.

ومن جانب آخر بحث وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون في أنقرة عدداً من الملفات منها إقامة منطقة آمنة مؤقتة في سوريا تعتمد على وقف إطلاق النار ووسائل أخرى، حسبما نقلت تقارير تركية عن مصدر في وزارة الخارجية الأميركية.

وناقش تيلرسون مع مضيفيه الأتراك مصير رجل الدين التركي فتح الله غولن الذي يعيش في المنفى في الولايات المتحدة والذي تتهمه تركيا بالتخطيط للانقلاب الفاشل في صيف العام الماضي.

وتعد زيارة تيلرسون أول زيارة رسمية لمسؤول سياسي أميركي رفيع في إدارة الرئيس دونالد ترامب.

 

برومو الشهيد ناجي الجرف